أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية في دولة الإمارات العربية المتحدة، أنور قرقاش، أن نقض الكونغرس لفيتو الرئيس الأميركي، باراك أوباما، حوّل قانون “جاستا” إلى سابقة خطيرة في القانون الدولي، ويقوض مبدأ الحصانة السيادية، ناهيك عن مستقبل الاستثمارات السيادية.

وغرّد الوزير قرقاش على “تويتر”: “شعبوية التشريع في قانون جاستا غلبت العقلانية المطلوبة في شؤون متصلة بالقانون الدولي ومخاطر الاستثمار، التداعيات ستكون بعيدة الأمد وخطيرة”.

وأوضح أن التحريض ضد السعودية في الجدل المصاحب لقانون “جاستا” غير منطقي وغوغائي، لافتاً إلى أن السعودية أكثر من عانى من التطرف والإرهاب: “الحقائق شاهدة لمن أراد أن يبصر”.

وقال: “يجب أن تكون ردود أفعالنا على المستوى القانوني والاستثماري، بعيدة عن التسرع، تفكيك الضرر يتطلب عملا مركزا ومشتركا. الغلبة دائما للعقل والمنطق”.

18d31c63-b0e4-4a5f-973b-385541ec9aa8_16x9_600x338