الخطوط السعودية تطلق جسورا جوية لإيصال الحجاج إلى مناطقهم وبلدانهم

رفع مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية المهندس صالح بن ناصر الجاسر خالص التهاني لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ أيده الله ـ ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظهم الله – بالنجاح الرفيع لموسم الحج لهذا العام وإتمام ضيوف الرحمن لنسكهم بيسر وطمأنينة بفضل الله ثم بالجهود والإمكانات الجبارة التي وفرتها القيادة الرشيدة والمتابعة المباشرة من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، منوهاً بتضافر كافة الجهود المبذولة من قبل منظومة الجهات الحكومية المكلفة بتنظيم الحج واستقبال وخدمة ضيوف الرحمن الأمر الذي أثمر نتاج مبهرة وحقق أعلى معدلات النجاح والتميز ولله الحمد .

وأكد الجاسر جاهزية الخطوط السعودية لتفويج الحجاج وتنظيم مغادرتهم إلى بلدانهم بعد أن من الله عليهم بأداء نسكهم، وفق خطة تشغيلية يشرف على تنفيذها فريق من كافة القطاعات والشركات المعنية برحلات الحج، مشيرا إلى أن خدمات الخطوط السعودية المقدمة لضيوفها من حجاج بيت الله الحرام تأتي مواكبة الجهود المميزة التي بذلت وتبذل للعناية بضيوف الرحمن وتوفير الراحة لهم ليؤدوا نسكهم بخشوع وطمأنينة .

وسوف تبدأ الخطوط السعودية يوم الخميس 14 ذو الحجة (بتوقيت أم القرى) الموافق 15 سبتمبر 2016، تنفيذ خطتها التشغيلية لمرحلة عودة الحجاج حيث تم تقسيمها إلى ثلاثة مراحل، الأولى نقل حجاج الداخل، والثانية حجاج دول مجلس التعاون الخليجي، والمرحلة الثالثة لحجاج الدول الأخرى، وستكون الرحلة رقم (SV6215)  المتجهة من جدة الى الهفوف هي أولى رحلات حجاج الداخل المغادرة وعلى متنها (350) حاجاً وستغادرة الساعة الثامنة صباح الخميس، بعد ذلك تتوالى رحلات حجاج الداخل المغادرة  إلى كل من الرياض والدمام وتبوك والقصيم والهفوف، وذلك اعتباراً من الساعة الثامنة صباح الخميس 15 سبتمبر وحتى الساعة الثالثة من فجر اليوم التالي الجمعة.

ويبدأ تشغيل رحلات العودة لحجاج مجلس التعاون الخليجي  عند الساعة الثامنة من صباح يوم الجمعة وتبدأ بالرحلة رقم (SV5500) المتجهة إلى مدينة الكويت وعلى متنها (450) حاجاً، كما يستمر تشغيل الرحلات إلى العواصم الخليجية حتى الساعة الحادية عشر مساءاً من نفس اليوم.

انا يوم السبت  المقبل 17  سبتمبر 2016م فسيشهد ذروة العمليات التشغيلية للخطوط السعودية من مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، حيث سيتم تشغيل (185) رحلة ما بين مجدولة ورحلات حج منها (50) رحلة عبر صالة الحج ، بعد ذلك ستتوالى الرحلات المغادرة إلى كافة الوجهات الدولية حول العالم لنقل (306,456) حاجا على متن (1,275) رحلة عبر مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، و (80,000) حاجا على متن (458) رحلة عبر مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة”.

وكانت الخطوط السعودية قد عقدت بالأمس اجتماعاً تنفيذياً بحضور الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط السعودية للنقل الجوي المكلف الكابتن سلطان الضويحي ورؤساء القطاعات المعنية بالخطة التشغيلية للحج من العمليات الجوية والصيانة والخدمات الأرضية والخدمة الجوية تم خلاله الاطلاع على آخر الاستعدادات لتنفيذ خطة التفويج بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة بتنظيم الحج والجهات الحكومية العاملة بمطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، والإطمئنان على توفير كافة فرق العمل والتجهيزات والمعدات اللازمة لتحقيق أفضل أداء تشغيلي خلال مرحلة التفويج .

وقد وفرت “السعودية” خدمات مميزة خلال مرحلة العودة لهذا العام منها خدمة استلام العفش مسبقاً لحجاج الهند واندونيسيا وماليزيا قبل موعد السفر بوقتٍ مناسب ويصل عددهم إلى (180,000) حاجا لضمان تركيز الحاج على أداء المناسك وتجنب مشقة حمل العفش الى المطار وذلك من خلال موقعين للتجميع في العزيزية والتخصصي حيث يتم نقل العفش أولا قبل وصول الحجاج في المواعيد المحددة لتلافي أي تأخير أو تكدس في صالات المغادرة، إضافة إلى تخصيص موظفين يعملون على مدار الساعة بواقع ثلاثة نوبات يومياً ، مهمتهم الرئيسية تفويج الحجاج بكل دقة من خلال التنسيق مع عمليات الخطوط السعودية في مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة لضمان وصول الحجاج في المواعيد المحددة للرحلات لتلافي التكدس وتأخر الرحلات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*