السعودية تسعى للترفيع في عائدات الحج لتصل إلى 47 مليار ريال عام 2030

تسعى السعودية ضمن خطتها الاصلاحية   “رؤية 2030″، إلى البحث عن بدائل لإعتمادها عن  النفط، ومن بين هذه البدائل السياحة الدينية والحج، حيث تطمح المملكة إلى أن  تصل عائدات الحج  إلى 47 مليار ريال (حوالي 12.53 مليار دولار)، في عام 2030.

وأكد مروان عباس شعبان رئيس اللجنة الوطنية للحج والعمرة وعضو مجلس إدارة الغرفة التجارية في مكة لوكالة رويترز إن أرقام النشاط الاقتصادي تختلف من عام لعام حسب عدد الحجاج والقدرة الشرائية عند الناس وحسب الجنسيات لكنها اليوم ليست في أعلى درجاتها، مضيفا بأن “رؤية المملكة 2030″، تهدف  إلى الترفيع في عوائد الحج على ان تصل إلى 47 مليار ريال سعودي (حوالي 12.53 مليار دولار)، متوقعا أن “تظهر نتائج الايجابيةبداية من عام  2020.

وتوقع شعبان  أن  ترتفع عائدات  الحج تدريجيا مع الانتهاء من عدد من المشاريع التي تستهدف رفع طافة استيعاب المملكة للحجاج والسياح مثل مشروع جبل عمر للفنادق الذي دخل 12 فندقا خمس نجوم منه  في الخدمة والباقي مازال قيد الإنشاء ومع اكتماله يوفر 30 فندقا على بعد أمتار من المسجد الحرام.

وأوضح  رئيس اللجنة الوطنية للحج والعمرة وعضو مجلس إدارة الغرفة التجارية  أنه وعند الانتهاء من عمليات  التطوير والبناء ستكون  المملكة قادرة على  إسيعاب3.7   مليون حاج عام 2020  و6.7 مليون بحلول عام 2042.

وتشير بيانات سعودية رسمية إلى أن إجمالي أعداد حجاج بيت الله الحرام تجاوز مساء السبت 10 سبتمبر/أيلول 1.8 مليون حاج، منها 1.3 مليون حاج أتوا من خارج المملكة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*