القريني : ما تم تداوله بشأن شكوى جوميز غير صحيح إطلاقاً

أكد سلمان القريني الأمين العام لنادي النصر في إطار تعليقه على اغلاق حساب النادي وهو القرار الذي اتخذ من قبل محكمة التنفيذ، إثر الشكوى التي تقدم بها بيدرو وكيل المدرب البرتغالي جوميز، مطالبا بمليون ريال  أن هناك أكثر من حساب لدى نادي النصر مهددا في الوقت ذاته باتخاذ إجراءات مضادة تحفظ لهم حقوقهم.

وقال القريني في تصريحات صحفية “تلقينا شكوى رسمية من بيدرو وكيل جوميز بسبب شيك مالي، وفي ضوئها تم إقفال واحد من حسابات النادي، طبيعي أن يحصل هذا الإجراء، ما دامت هناك أمور تتعلق بشيكات، لقد وصلتنا شكوى وكيل جوميز قبل إجازة عيد الأضحى المبارك، والآن سنتخذ إجراءات مضادة، وسنبدأ في مخاطبة هيئة الرياضة”.

ونفى القريني أن يكون مبلغ الشكوى ثلاثه ملايين يورو، وقال “ما يتداول حاليا عن أن قيمة المبلغ ثلاثة ملايين يورو غير صحيح إطلاقا ولا حتى قريب منه، ونتحفظ على ذكره، وإن الشكوى من الأساس فيها خلل قانوني”.

وزاد “لا نريد أن ندخل في التفاصيل، كون القضية منظورة، وأي كلام فيها محسوب، من جانبنا سنتخذ إجراء مضادا لحفظ حقوق النادي، وهذا ما سنعمل عليه”.

وكان بيدرو وكيل أعمال جوميز قد رفع شكوى بعدم تسلمه مستحقاته من النصر نظير توقيعه مع موكله، رغم أن العقد بين الطرفين تم إلغاؤه قبل أن يكتمل، لاعتقاده أنه وموكله قد تتضررا من هذه الخطوة.

وسبق لإدارة النصر أن وقعت عقدا مع نهاية الموسم الماضي مع جوميز للإشراف على فريقها الموسم الحالي، وحوت الاتفاقية بندا فيه مبلغ يخص بيدرو وآخر يشير إلى أنها ستلغى إذا لم يدفع النصر في تاريخ معين وهذا ما لم يحدث، لاستقالة إدارة الأمير فيصل بن تركي قبل عودته مجددا لرئاسة النادي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*