الكعبة المشرّفة تتزين بكسوتها الجديدة المزخرفة بالذهب والفضة

استبدلت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، صباح اليوم الأحد، مع بزوغ شمس يوم عرفات، كسوة الكعبة المشرفة، في مراسم سنوية تجري في التاسع من ذي الحجة، كل عام.

وأظهرت لقطات بثها التلفزيون السعودي، عملية استبدال الكسوة، بإنزال ثوب الكعبة القديم واستبداله بثوب جديد من الحرير الخالص، ينتجه مصنع كسوة الكعبة المشرفة.

وبدأت المراسم عقب صلاة الفجر، بمشاركة 86 شخصًا من العمالة والفنيين والصنّاع.

وتتكوّن الكسوة من 5 قطع تغطى كل قطعة وجها من وجوه الكعبة المشرفة والقطعة الخامسة هي الستارة التي توضع على باب الكعبة ويطلق عليها البرقع وهي معمولة من الحرير بارتفاع ستة أمتار ونصف المتر وبعرض ثلاثة أمتار ونصف المتر مكتوب عليها آيات قرآنية ومزخرفة بزخارف إسلامية مطرزة تطريزاً بارزاً مغطى بأسلاك الفضة المطلية بالذهب.

ويوجد على الكسوة من الخارج نقوش منسوجة بخيوط النسيج السوداء كتب عليها لفظ (لا إله إلا الله محمد رسول الله) و(سبحان الله وبحمده) و(سبحان الله العظيم) و(يا حنان يامنان يا الله) وتتكرر هذه العبارات على قطع قماش الكسوة جميعها وعلى ارتفاع تسعة أمتار من الأرض وبعرض (95) سنتيمتر، حيث يثبت حزام الكعبة المشرفة.

كما تتكون الكسوة من أربعة أجزاء، لكل جهة من جهات الكعبة المشرفة جزء خاص به، مثبت عليه الحزام المذهب وما تحته من مطرزات وقناديل، وتتم عملية التلبيس بأن يرفع كل جزء إلى أعلى سطح الكعبة المشرفة، ثم تسدل الكسوة الجديدة وتُحَل الكسوة السابقة، حتى يتم إنزالها، وهكذا لجميع الجهات الأربع، ثم تثبت ستارة الباب في مكانها المخصص.

وتقليد استبدال الكسوة يتم مع بداية شهر ذي الحجة من كل عام، حيث يتم تسليم كبير سدنة الكعبة الكسوة الجديدة، ليتم في فجر يوم التاسع من شهر ذي الحجة إنزال الكسوة القديمة وإبدالها بالكسوة الجديدة.

وجرت العادة أن يتم رفع الجزء السفلي من ثوب الكعبة المشرفة عند كسوتها في اليوم التاسع من شهر ذي الحجة، ويبقى هذا الجزء مرفوعًا حتى مغادرة الحجاج.

تكلفة الكسوة

وتبلغ التكلفة الإجمالية لثوب الكعبة المشرفة 22 مليون ريال (6 ملايين دولار)، ويصنع من الحرير الطبيعي الخاص الذي يتم صبغه باللون الأسود، ويستخدم في صناعته نحو 700 كيلو غرام من الحرير الخام و120 كيلو غرام من أسلاك الفضة والذهب.

ويبلغ ارتفاع الثوب 14 مترًا ويوجد في الثلث الأعلى منه الحزام الذي يبلغ عرضه 95 سنتيمتر بطول 47 مترًا، والمكون من ستة عشر قطعة محاطة بشكل مربع من الزخارف الإسلامية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*