الهلال الأحمر: مرحلة جديدة لمشروع غسيل الكلى للنازحين

تطلق جمعية الهلال الأحمر الكويتي يوم غد السبت مرحلة جديدة من مشروع علاج النازحين السوريين من المصابين بالقصور الكلوي في لبنان.

وقالت الأمين العام لجمعية الهلال الأحمر الكويتي مها البرجس في تصريح لوكالة الانباء الكويتية، إن المرحلة الجديدة ستنطلق يوم غد السبت وتستمر ستة اشهر.

وأوضحت أن علاج غسيل الكلى من العلاجات المكلفة التي يصعب على النازحين السوريين تأمين تكاليفها الباهظة الامر الذي دفع جمعية الهلال الأحمر الكويتي إلى إطلاق المشروع منذ اكثر من عامين بالتنسيق مع الصليب الاحمر اللبناني.

وأكدت أن المساعدات المقدمة للنازحين السوريين بمختلف أنواعها تأتي في إطار التزام الجمعية بالوقوف إلى جانب الأشقاء السوريين معربة عن أملها في أن تسهم هذه المساعدات في تخفيف معاناتهم وآلامهم.

من جانبه، قال مدير مستشفى «اورانج ناسو» الحكومي في طرابلس الدكتور خالد كمال الدين، إن ما قدمته وتقدمه جمعية الهلال الأحمر الكويتي دليل على الرسالة الانسانية العظيمة لدولة الكويت.

وأضاف أن المساعدات المقدمة من جمعية الهلال لمرضى غسيل الكلى من النازحين السوريين شملت فلاتر واجهزة لغسيل الدم وادوية ولوازم طبية متنوعة إضافة إلى تقديمها جهازا حديثا لغسيل الكلى.

وتنفذ جمعية الهلال الأحمر الكويتي العديد من المشاريع الإنسانية في لبنان منذ بداية أزمة النزوح السوري من بينها مشاريع المخابز وكسوة العيد والأضاحي إلى جانب توزيع الطرود الغذائية ومواد اساسية اخرى.

ويقدر عدد النازحين السوريين في لبنان بأكثر من مليون نازح يتمركز معظمهم في البقاع ومناطق عكار وطرابلس والمنية والضنية في شمال لبنان ويقدم ناشطون وجمعيات ومبرات ومؤسسات وجمعيات انسانية وخيرية كويتية مساعدات انسانية لهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*