أصيبت الجماهير الهلالية بخيبة أمل، بعد رفض نادي الوداد المغربي انتقال اللاعب أشرف بن شرقي إلى الهلال، بعد طلب الفريق الأزرق للاعب في وقت سابق.

وكانت جماهير الهلال تأمل أن يسد اللاعب المغربي الفراغ الذي يعيشه الفريق، بعد إصابة الثلاثي الهجومي إدواردو، عمر خربين، ونواف العابد، ما أظهر الفريق بمستويات متذبذبة في المباريات السابقة لم تعجب عشاقه، ورغم ذلك ما زالت ثقة الهلاليين في إدارة النادي أن يكون القادم أفضل بجلب من يفيد الفريق خلال هذه الفترة.

وترى الجماهير أن الفريق الهلالي أصبح بحاجة ماسة إلى اللاعب الذي يحدث الفارق الفني في الكتيبة الزرقاء، بعد الإصابات التي اجتاحت الفريق هذا الموسم بشكل كبير ومؤثر على الصعيد الفني، إذ إن هذا الثلاثي كان له الدور الأبرز العام الماضي في تحقيق الهلال بطولة الدوري، كأس الملك، ووصول الفريق لنهائي آسيا في النسخة الماضية.

يذكر أن الأمير نواف بن سعد أكد في تصريح سابق، أن الإدارة الهلالية وضعت أكثر من خيار في استقطاب اللاعبين الأجانب في حال تعثرت المفاوضات مع أي لاعب.