بالفيديو.. رد أمير مكة على صحفي إيراني

قال مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، رئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل، إن حجاج بيت الله الحرام أثبتوا أن الإسلام دين سلام وليس دين إرهاب.

وأضاف الفيصل، خلال مؤتمر صحفي حول الحج، أن المملكة لا تتدخل في شؤون إيران الداخلية، لكنها لا تسمح باستغلال هذه الأراضي المقدسة لأغراض سياسية.

وأشار أمير مكة إلى أن وقوف أكثر من مليوني حاج على صعيد عرفات، رسالة واضحة لمن يُشكّك في قدرة المملكة على إدارة الحج.

وأضاف الفيصل، أن الحجاج أثبتوا أن الإسلام دين سلام والإسلام واحد توجهه وقيمه ومبادئه وتعاليمه، مشيراً إلى أن هذا العام شهد تراجعاً ملحوظاً في حالات الافتراش والتسلل، ورجال الأمن لهم الفضل في ذلك.

وقال الفيصل، في رسالة وجهها للإيرانيين، إن “كل إيراني مسلم يمثل الإسلام الحقيقي مرحب به في الأراضي المقدسة ويشرف المملكة أن تستقبل كل إنسان يرد أن يحج إذا سمحت له إيران”.

ودعا الله أن “يهدي ويردع القيادات الإيرانية عن غيهم وتوجهاتهم عن إخوانه المسلمين العرب في سوريا والعراق واليمن”.

وتابع، “أما إذا كانوا يجهزون لنا جيشاً لغزونا فنحن لسنا لقمة سائغة حتى يجهز لنا من أراد ويحاربنا متى أراد، نحن بعون الله وتوفيقه، سنردع كل معتد ولن نتوانى في حماية هذه الأراضي المقدسة وبلادنا العزيزة، وكل شبر لا يمكن أن يدنس وباقٍ علينا إنسان على ظهر الأرض”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*