أجلت السلطات اليابانية نحو 2500 شخص من سكان مقاطعة أوكيناوا الواقعة جنوب اليابان اليوم، وذلك قبيل قيام خبراء المفرقعات بتفكيك قذيفة مدفعية ضخمة تعود لنهاية الحرب العالمية الثانية، طبقًا لما ذكرته هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية (إن.إتش.كيه) اليوم.

وقالت هيئة الإذاعة والتلفزيون، إنه تم العثور على القنبلة، التي تزن نحو 50 كيلوجرامًا ويبلغ طولها ما يقارب 70 سنتيمترًا، في نوفمبر الماضي بموقع بناء فندق في مركز مدينة ناها. ويعتقد أنه تم إطلاق القنبلة من سفينة حربية أمريكية خلال معركة أوكيناوا عام 1945. ونزع أفراد من قوات الدفاع الذاتي البرية فتيل القنبلة، وتم إكمال المهمة بنجاح.