جامعة الخليج العربي تشارك في ورشة «المدن الصحية» لصون صحة السكان

شاركت جامعة الخليج العربي في ورشة برنامج المدن الصحية التي نظمتها وزارة الصحة حديثا بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية ومحافظة العاصمة في سياق “مبادرة المدن الصحية” التي أطلقتها منظمة الصحة العالمية منذ العام 1986 والتي تهدف إلى تعزيز وصون صحة السكان من خلال التنمية الحضرية المستدامة.

وقالت أستاذة علم النفس الاجتماعي والمعرفي منسقة برنامج صعوبات التعلم بكلية الدارسات العليا جامعة الخليج العربي الدكتورة نادية التازي التي مثلت الجامعة في الورشة أن هذا المشروع يدخل في إطار البرنامج العالمي الذي يسعى الى تنفيذ برنامج المدن الصحية، وقد تم تحديد ثمانون معيارًا منها تنظيم وتعبئة المجتمع، والوعي الصحي ، ولجنة تنمية المجتمع، والمرأة والشباب ،الى غير ذلك من المعايير التي من شانها ان تضفي الطابع المؤسسي للإدماج في الاستراتيجية والسياسات، بحيث يمكن لأي مدينة الانضمام الى هذه الشبكة الإقليمية للمدن الصحية عن طريق الالتزام بتحسين الصحة الاجتماعية عن طريق التركيز على أهمية الوعي الصحي.

وأوضحت التازي أهمية دور المدارس والجامعات في هذا المشروع التنموي الداعي إلى تغيير أنماط الحياة الصحية بما يتماشى مع أهداف التنمية المستدامة والشراكة المجتمعية، وقالت: “أنّ الشراكة والتنسيق مع قطاع التعليم ضروري جداً ليتسنى وضع برامج تثقيفية صحية كالمحاضرات والورش والندوات بحيث تصبح كل مؤسسة تعليمية هي نموذج لمدينة صحية، وذلك بهدف إكساب الطلبة واولياء الأمور معلومات ومهارات المحافظة على البيئة المدرسية خاصة والبيئة بصفة عامة”.

وأضافت التازي: “اعربت وزارة الصحة خلال الورشة على رغبتها في التعاون مع جامعة الخليج العربي فيما يخص تطبيق برنامج المدن الصحية لما عهدته في الجامعة بكل كوادرها الأكاديمية والطلابية من تعاون وتفاعل في شتى الموضوعات التي تخدم المجتمع”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*