(حقوق الانسان الشورية) تعد رأيها حول تعزيز التعاون مع البرلمانات

عقدت لجنة حقوق الانسان بمجلس الشورى اجتماعها برئاسة السيد درويش المناعي نائب رئيس اللجنة، وبحضور أعضاء اللجنة.

وبحثت اللجنة خلال اجتماعها طلب رئيس اللجنة التنفيذية للشعبة البرلمانية بتعبئة الاستبانة الواردة من الاتحاد البرلماني الدولي بشأن كيفية تعزيز التعاون بين البرلمانات وعمل مجلس حقوق الانسان واستعراضه الدوري الشامل وتقديمه إلى مجلس حقوق الانسان في دورته الثامنة والثلاثين، حيث قررت اللجنة إعداد رأيها بشكل مهني وحرفي وإحالته إلى الشعبة البرلمانية.

وأكد سعادة نائب رئيس اللجنة على ضرورة تنسيق المواقف في المحافل الإقليمية والدولية، والتي تحقق تطلعات الشعوب نحو مزيد من الحريات وحقوق الإنسان، مثمناً ما يقوم به الاتحاد البرلماني الدولي من جهود في تعزيز مبادئ حقوق الإنسان على مستوى برلمانات الدول، منوهاً بالدور الكبير الذي يقوم به وفد الشعبة البرلمانية لمملكة البحرين خلال مشاركاته المستمرة في فعاليات الاتحاد البرلماني الدولي، منوها بما توليه السلطة التشريعية من دور للارتقاء بمجالات حقوق الإنسان والتنسيق والتعاون مع كافة الجهات والمنظمات واللجان التي تعمل من أجل تمكين الشعوب ودعم حقوقهم المشروعة.

كما شدد المناعي على أهمية دور الشعبة البرلمانية كونها الجهاز المعني بالدور السياسي الدولي للبرلمانات، والذي يتمثل أساساً في مجالات عمل الدبلوماسية البرلمانية، مبينا أن رفع الاستبانة الواردة من الاتحاد البرلماني الدولي إلى لجنتي حقوق الانسان بمجلسي الشورى والنواب لتعبئتها يشكل خطوة هامة نحو تدوين وإبراز الإنجازات التي تحققت في مملكة البحرين في عهد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وتوجيهات جلالته السديدة التي من أجل تطوير العمل الحقوقي وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان في مملكة البحرين.

وأشار نائب رئيس لجنة حقوق الانسان بالمجلس إلى ما حققته مملكة البحرين من مبادرات حضارية وإنجازات حقوقية، وأهمية العمل المشترك لبيانها وإبرازها وتعزيزها محليا ودوليا، وضرورة التواصل مع المنظمات والمؤسسات الحقوقية الدولية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*