رواد كشافة مصر يزورون الكشافة السعودية

زار وفد من الجمعية المصرية لرواد الكشافة والمرشدات ، يوم امس مقر جمعية الكشافة العربية السعودية بالرياض ، ضمن فعاليات زياراتهم التي يقومون بها للمملكة ، حيث كان في استقبالهم نائب رئيس الجمعية البروفيسور عبدالله بن سليمان الفهد ، ومساعدي الأمين العام للشؤون الفنية والشؤون الادارية والمالية ومفوضي الأمانة .

حيث صحبهم في بداية الزيارة مساعد الأمين العام للشؤون الفنية بالجمعية الدكتور صالح بن رجاء الحربي في جولة على مكاتب المفوضيات بالجمعية أطلعوا خلالها على أهم أعمالها ومنجزاتها وخططها ، ثم عُقد لقاء بين رواد كشافة مصر ومسئولي الجمعية ، قدم في بدايته الدكتور الحربي نبذة تعريفية عن الجمعية ، ثم تم عرض فيلم يحكي جهود الكشافة في خدمة الحجاج والمعتمرين ، القى بعده البروفيسور الفهد كلمة أكد فيها على عمق الروابط الأخوية بين الكشافة السعودية والمصرية ومستوى التعاون البناء بينهما وما تحمله من مشاعر أخوية صادقة تجسد علاقات الاخاء والمحبة بين الأشقاء.

وأشار الى ان الكشافة السعودية تنطلق في رؤيتها من مهمة الكشافة العالمية بالمساهمة في تربية الشباب، من خلال نظام القيم القائم على أساس وعد وقانون الكشافة، وذلك للمساعدة في بناء عالم أفضل حيث يستطيع الأشخاص تحقيق ذاتهم كأفراد فاعلين يلعبون دورا هامـًا في بناء المجتمع ، وبما يتفق ورؤية المملكة 2030 .

وتحدث خلال اللقاء رئيس الجمعية المصرية لرواد الكشافة والمرشدات المصرية عبدالملك الزيني، الذي اشاد بالتطور الكبير للكشافة السعودية ودعم حكومة خادم الحرمين الشريفين – حفظها الله – وعنايتها بمشاركة الشباب السعودي في المحافل العالمية والتنافس لتحقيق طموح القيادة الرشيدة في أبناء الوطن وبناته ، وثمن الخطوات التي قامت بها الكشافة السعودية في الكثير من المجالات ومن ابرزها التمكين الاجتماعي الكشفي لذوي الاحتياجات الخاصة وإكسابهم مختلف المعارف والاتجاهات و القيم و المهارات التي تؤهلهم للمشاركة الإيجابية الفعالة في مختلف الأنشطة ، وإدخال مرحلة البراعم ، وتفعيل المنهج الكشفي بطريقة صحيحة وسليمة من خلال العديد من الفعاليات ، ودور الكشافة السعودية الكبير في خدمة الحجاج والمعتمرين والزوار .

وأثنى الزيني على دعم البروفيسور الفهد من خلال عضويته في اللجنة الكشفية العالمية في حينه  للملف المصري اثناء عملية تنافسه مع كشافة ماليزيا على استضافة المؤتمر الكشفي العالمي الـ42، والمنتدى الكشفي العالمي الـ14 للشباب عام 2020 ، خلال عملية الترشيح الانتخابية التي تمت في إذربيجان أغسطس الماضي  والذي انتخبت فيه مصر وستستضيفه في شرم الشيخ.

وفي ختام الزيارة تبودلت الهدايا  بين الكشافة السعودية ، ورواد كشافة مصر ، ثم التقطت الصورة التذكارية الجماعية .

ويتضمن جدول زيارة الوفد الكشفي المصري زيارة العديد من المناطق والمحافظات ، كما يتضمن أداء مناسك العمرة ، وزيارة المسجد النبوي الشريف.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*