في عمليات نوعية وضربات متلاحقة لمهرِّبي المخدرات، أحبط رجال حرس الحدود بالمناطق الجنوبية (جازان، نجران، عسير) تهريب أكثر من طن من مادة الحشيش المخدر.

تفصيلاً، صرّح المتحدث باسم حرس الحدود بأنّه استمراراً لجهود رجال حرس الحدود في التصدي لآفة المخدرات بكل صورها وأشكالها، وحماية شباب المملكة واقتصادها، فقد أحبط رجال حرس الحدود بالمناطق الجنوبية عدة محاولات لتهريب طن و10 كيلوجرامات من مادة الحشيش المخدر عبر الحدود البرية للمناطق الجنوبية (جازان، نجران، عسير) خلال الفترة من 12/ 4/ 1439 إلى 26/ 4/ 1439هـ.

وأوضح المتحدث أنه تم ضبط 35 شخصاً أثناء محاولتهم تهريب المواد المخدرة للمملكة عبر حدودها الجنوبية، وهو ما تطلب التعامل معهم بما يقتضيه الموقف، (28 شخصاً من الجنسية الإثيوبية، واثنان من الجنسية اليمنية، وأربعة أشخاص من الجنسية الصومالية، وشخص واحد سعودي الجنسية)، وبحوزتهم المواد المخدرة، وفي حينه تمت إحالة المضبوطات والأشخاص إلى الجهات المختصة لإكمال الإجراءات النظامية.

وأكّد المتحدث أنّ الضربات الأمنية المتلاحقة لعصابات تهريب المخدرات جاءت بفضل الله، ثم بجهود رجال حرس الحدود المستمرة في مكافحة تهريب المخدرات عبر الحدود البرية والبحرية للمملكة، وضبط كل من تسوّل له نفسه الاقتراب منها، وأنهم لن يتوانوا في أداء مهماتهم وعملهم بكل تفانٍ بما يحظون به من اهتمام وتدريب عالٍ لمواجهة كل أنواع جرائم الحدود.