قائد مرور مشعر عرفات يؤكد نجاح عملية التصعيد وبدء تنفيذ خطة النفرة إلى مزدلفة

أكد قائد مرور مشعر عرفات العميد خالد بن أحمد الضبيب نجاح خطة السير في عرفات، واكتمال عملية التصعيد من مشعر منى إلى عرفات التي بدأت من الساعة 8 من صباح يوم أمس الأول الجمعة.

وبين أن عملية التصعيد تمت عبر طريق الطائف السريع بشكل رئيسي إلى جانب وجود خطوط طولية ( 26 – 38 – 44 – 56 ) لنقل الحركة المرورية من مزدلفة إلى عرفات ، علاوة على وجود خطوط عرضية مهمتها التبديل بين الخطوط الطولية لتمكين الحجاج من الوصول إلى مواقع مخيماتهم في عرفات.

وأبان أن خطة النفرة من عرفات إلى مزدلفة ستتم من خلال فتح جميع الطرق من الشرق إلى الغرب للوصول إلى مزدلفة من خلال طرق ( 26- 38 – 44 – 50 – 56 – 62 ) ، إضافة إلى طريق الطائف السريع فيما تعمل الشوارع داخل مشعر عرفات على نفس ما عملت عليه في مرحلة التصعيد عبر الشوارع “52 ـ 310 ـ 54” والشارع رقم 510 يعمل باتجاه الغرب.

وأشار إلى أن الطرق العرضية ستظل كما هي في مرحلة التصعيد ما عدا 79, فيما تعمل الخطوط الدائرية المتمثلة في (91 الغربي ــ و91 الجنوبي ـ و91 الشمالي يعمل باتجاهين ) ويعمل (91 الشمالي بالتجاهين ) و(83 يعمل باتجاهين) في حين يعمل طريق الوادي الأخضر باتجاهين وصلة جامعة أم القرى وطريق حجز السيارات الصغيرة وامتداد شارع (54) مروراً بالاتصالات السلكية تعمل باتجاهين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*