لقى سائح حتفه، وأصيب 7 آخرون إثر ارتطام منطاد بالأرض بقوة خلال محاولة قائده السيطرة عليه والهبوط به بعد انجرافه ناحية الصحراء بفعل الرياح الشديدة، صباح اليوم الجمعة.

وقال مصدر أمني إن المنطاد الذى تعرض للحادث كان يقل 20 سائحا من جنسيات مختلفة، دون تحديدها، ووفقا لمصادر في الشركة المالكة للمنطاد، فقد نجح قائده في السيطرة عليه والهبوط به اضطراريا، وتقليل عدد الضحايا.

وكانت 6 رحلات منطاد قد أقلعت في سماء غرب مدينة الأقصر، الغنية بمقابر ومعابد ملوك وملكات الفراعنة، صباح اليوم الجمعة، إلا أن شدة الرياح المفاجئة، دفعتها بعيدا عن مسارها فوق المنطقة الأثرية، وجرفتها على جانب طريق صحراوي، يربط ما بين محافظتي الأقصر وقنا.

وبحسب مصادر في الاتحاد المصري لشركات المنطاد في الأقصر، فقد نجح الطيارون في الهبوط الاضطراري بنجاح، والحفاظ على أرواح السياح، إلا أن ارتطام المنطاد بالأرض لحظة هبوطه، أسفر عن مقتل شخص وإصابة سبعة آخرين.

وكان منطاد يقل 21 سائحا أجنبيا قد سقط في الأقصر في مطلع عام 2013، ماأسفر عن مقتل 19 شخصا.