لأول مرة منذ عامين .. طن الحديد في السوق المحلية دون 2000 ريال

سجلت أسعار الحديد أقصى تراجع منذ عامين بعد أن كسرت مستوی 2000 ريال، إذ راوح سعر طن الحديد ما بين 1900 و1950 ريالا، فيما قال لـ”الاقتصادية” متعاملون في القطاع، إن الطلب خيب آمالهم ولم يرتفع بعد انتهاء موسم الحج.

وقال شعيل العايض؛ رئيس اللجنة الوطنية للحديد في مجلس الغرف، إن سعر طن الحديد حاليا يبلغ ما بين 1900 و1950 للمستهلك، ‏نظرا لعدم تحسن الطلب بعد انتهاء موسم الحج، واستمرار توقف معظم المشاريع.

وأضاف، أن أسعار الحديد تراجعت خلال الشهر الماضي بنحو 150 ريالا إلى 2050 ريالا للمستهلك بعد أن كان سعر الحديد 2200 ريال للطن، مواكبةً للأسعار العالمية التي سجلت تراجعات.

وبين أن إجمالي ‏المخزون الحالي من الحديد يبلغ 1,200,000 طن في المصانع ولدی الموزعين، مبينا أنه لم يتم إصدار أي ترخيص للتصدير حتى الآن.

من جهته، قال رائد العقيلي؛ عضو لجنة المقاولين في الغرفة التجارية الصناعية في جدة، إن أسعار الحديد شهدت تراجعا كبيرا خلال الفترة الماضية وكان تدريجيا بمستوی 200 ريال، ثم تماسكت الأسعار لفترة عند مستوی 2200 ريال ثم تماسكت عند مستوی 2091 ريالا للطن.

وأوضح العقيلي، أنه رغم اتباع مصنعي الحديد استراتيجية لكبح الأسعار المتراجعة، وكميات المخزون المتراكمة، إلا أن الأسعار ما لبثت أن عادت إلى التراجع بمستوی 100 ريال وكسرت مستوی 2000 ريال، وفقاً لـ”الاقتصادية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*