ليبيا.. نشطاء يعثرون على 28 جثة بعد اشتباكات قرب العاصمة

أعلنت جماعة حقوقية محلية أن مقيمين عثروا على 28 جثة عليها علامات أعيرة نارية وتعذيب في منطقة إلى الغرب من العاصمة الليبية #طرابلس.

وشهدت المنطقة اشتباكات في الآونة الأخيرة بين فصائل مسلحة متناحرة.

وبحسب ما نشرته وكالة رويترز، اليوم الأحد، قال أحمد حمزة المسؤول باللجنة الوطنية الليبية لحقوق الإنسان إن “القتلى مسلحون يعارضون القوات المؤيدة للحكومة، وألقي القبض عليهم قبل قتلهم”.

وأوضح حمزة أن “السكان عثروا على الجثث قرب طريق في بلدة الهيرة على بعد 60 كيلومترا جنوب غربي طرابلس”.

وتابع أن “أسر القتلى لم يسمح لهم بتسلم جثامين ذويهم لأسباب غير معروفة”.

ومضى بالقول إن “وحدة تقصي الحقائق والمراقبة والتوثيق في اللجنة علمت بوجود آثار تعذيب وإنهم قتلوا بأعيرة نارية في الصدر والرأس”.

وكان المجلس العسكري لمدينة الزنتان التي تقع إلى جنوب غرب طرابلس قال إنه يسعى إلى التعامل مع القتل والخطف والأعمال الهمجية في المنطقة. ويشارك المجلس في حملة ضد جماعات مسلحة مناوئة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*