مجلس الوزراء اليمني: بشائر النصر على الانقلابيين باتت وشيكة

أكد مجلس الوزراء اليمني أن بشائر النصر على ميليشيا الانقلاب باتت وشيكة بعد استكمال تطهير غالبية المحافظات والمناطق من سيطرتها.

وأكد المجلس في بيان نعي، لاستشهاد الجنود القطريين (النائب محمد عوض سالم، والجندي محمد داوود خيال، والجندي محمد ناصر محمد) أن التضحيات الجسيمة التي يقدمها الجنود الأبطال من قوات التحالف العربي بقيادة المملكة، بجانب أشقائهم من الجيش اليمني والمقاومة الشعبية، تعكس التلاحم العربي والموقف الشجاع والموحد في وجه الأطماع والمؤامرات.

وأشار البيان الذي بثته وكالة الأنباء اليمنية إلى أن الجنود القطريين استشهدوا وهم يؤدون واجبهم في الدفاع عن أشقائهم اليمنيين وحلمهم المشروع في استعادة دولتهم المختطفة من مليشيات التمرد والانقلاب، إلى جانب من سبقهم من شهداء المملكةة والإمارات والبحرين وبقية دول التحالف حيث جسدوا رمزًا وعنوانًا بارزًا للتضحية والفداء من أجل وحدة الأمة وتماسكها وصمودها في وجه الأطماع التي تستهدفها، وستظل ذكراهم العطرة خالدة في وجدان الوطن العربي كأبطال سطروا بدمائهم تاريخاً مشرفاً في سجل التاريخ سيدوم طويلاً.

وأفاد مجلس الوزراء اليمني أن الشعب اليمني لن ينسى الدور الكبير لدول التحالف العربي في الدفاع عن اليمن وسلمه الأهلي في مختلف الظروف والمراحل، ومساندتهم في شتى المجالات السياسية والأمنية والاجتماعية والاقتصادية والإنسانية, منوهًا بما تقدمه دول التحالف العربي من مساعدات إغاثية وإنسانية سخية، واستمرار عطاؤها وجهودها الخيرة من أجل استقرار الشعب اليمني.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*