أكد المدير الفني لمنتخب إسبانيا، جولين لوبيتيغي، ، أنه بصرف النظر عن مشاركة فرانسيسكو ألاركون “إيسكو” من عدمها غداً الثلاثاء أمام روسيا، فإن المنتخب سيظل فريقاً جيداً.

وقال لوبيتيغي خلال مؤتمر صحافي داخل ملعب “بتروفسكي” بمدينة سان بطرسبرغ، الذي سيحتضن ودية الغد: “أثنينا كثيراً على أداء إيسكو، حالته البدنية والفنية رائعة، ولكن بصرف النظر عن مشاركته من عدمها، سنكون فريقاً جيداً وستكون لدينا الفرصة على إثبات هذا الأمر غداً”.

ونبه المدرب أن “منافسهم في مباراة الغد جيد للغاية، وذكر بأنه في ظل غياب المباريات الرسمية فكل مباراة ودية تعتبر مهمة”.

وأشار مدرب إسبانيا: “روسيا لديها لاعبون مميزون، وهذا عهدنا بها دائماً، سواء على المستويين الفني أو البدني، متأكد من أنهم سيجبروننا على تقديم أفضل ما لدينا وتقديم مباراة كبيرة”.

كما أثنى لوبيتيغي كثيراً على الدوري الروسي، وهو ما يظهر في عدم وجود لاعبين محترفين خارج روسيا في صفوف المنتخب، وقال: “الدوري في روسيا قوي جداً، كما أن الإمكانيات المادية به مرتفعة”.

وعقب انتهاء المؤتمر الصحافي، خاض لاعبو “لاروخا” تدريبهم على ملعب المباراة.