ميليشيا الحوثي ترتكب مجازر وحشية فى #اليمن

لم يشفع صراخ النساء والأطفال فى اليمن، من بطش ميليشيا الحوثي، التى تحرق وتدمر منازل المدنيين العُزل على رؤوسهم، إذ يسقط عشرات الضحايا، يوميًا، جراء المجازر التى يرتكبها الانقلابيون بوحشية.

وتستهدف المليشيات قصف المنازل بالدبابات وتصفية القيادات الحزبية في منازلهم والمستشفيات فضلا عن الملاحقات والاعتقالات، في إجراء قمعي بربري يعكس دموية الفكر الإرهابي الحوثي الإيراني.

وتنكرت المليشيات من جميع التقاليد العربية اليمنية الأصيلة وتبنت الفكر الطائفي الإيراني الإرهابي، وباتت لا تفرق بين النساء والأطفال والشيوخ، إذ أحلت دمائهم جميعًا، إلى جانب قمع المسيرات السلمية النسائية.

وفى ظل هذا الوضع المأساوي فى اليمن، وانتهاك حقوق الإنسان من قبل الميليشيا الحوثية يصمت العالم متجاهلاً الوضع تمامًا، فى الوقت الذى كانت تصدر فيه المنظمات الدولية بيانات ضد التحالف العربي لدعم الشرعية، كان هدفه الابتزاز واجبار التحالف على تقديم الدعم لليمنيين.

ولكن لم تتراجع مواقف التحالف العربي، التى ظلت ثابتة، وأهدافه واضحة لدعم الشرعية وإنهاء هيمنة المليشيات الحوثية الإيرانية على اليمن ودعم الأمن والسلام فيه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*