35 مواطناً عُيّنوا في التعاونيات من بين 1100 تقدموا للوظائف

فيما أعلن الأمين العام لبرنامج اعادة الهيكلة والجهاز التنفيذي للدولة فوزي المجدلي، ان البرنامج استقبل أكثر من 1100 مواطن ومواطنة يرغبون في العمل بالجمعيات التعاونية، كشف عن تعيين 35 مواطناً فقط بشكل فعلي بعد ان انطبقت عليهم الشروط منذ إطلاق الحملة في 28 مايو الماضي.

ونفى المجدلي في تصريح لـ«الراي» وجود تلاعب في التعيين، مبينا ان «هناك آلية واضحة وصارمة بالتعاون بين البرنامج ووزارة الشؤون والجمعيات ممثلة في اتحاد الجمعيات التعاونية».

وأوضح المجدلي أنه «بعد استقبال الباحث عن عمل واختيار الوظيفة التي تلائم مؤهلاته، يتم إعداد قوائم المرشحين للتوظيف ومخاطبة الجمعيات مباشرة للاتصال على المرشحين للعمل لديها، ومقابلتهم شخصيا لاختيار الانسب للوظيفة المقترحة، مع توفر فرص المفاضلة وحسب الشروط، على أن تتم مخاطبة اتحاد الجمعيات ثم وزارة الشؤون لاعتماد التعيين، تمهيدا لابلاغ برنامج اعادة الهيكلة لاستكمال صرف مستحقاتهم من دعم العمالة».

وشدد المجدلي على أن «البرنامج لا يستقبل الطلبات من أي جمعية مباشرة او أن يتم تحديد شخص بعينه لوظيفة معينة»، داعيا الجمعيات التعاونية الى «عدم تحديد اسم شخص بعينه لأي وظيفة عند ارسال طلبات التوظيف، حيث لن يعتمد تعيين أي مواطن ما لم يمر عبر الجهات المختصة ومطابقة الشروط لتعيينه، وذلك تحقيقا للعدالة الاجتماعية والوظيفية بين أبناء الوطن»، مبينا أن «المفاضلة تكون حسب المؤهل والتخصص والشهادة الدراسية والعمر والحالة الاجتماعية».

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*