أمرت نيابة جرائم تقنية المعلومات في أبوظبي، بحبس سيدة مقيمة من جنسية عربية على ذمة التحقيقات التي تجريها معها لإنشائها حساباً باسم “الدماني” على مواقع التواصل الاجتماعي تبثُ من خلاله مقاطع فيديو لها، مخلة بالآداب العامة.

وكان أعضاء مكتب التحقيقات التابع لمكتب النائب العام لدولة الإمارات رصدوا نشاط هذه السيدة على شبكة الإنترنت، والمخالف للقانون، فحرروا محضراً بالوقائع والأدلة عليها، وبالعرض على النيابة العامة أمرت بضبطها وإحضارها، وتمكنت إدارة التحريات والمباحث الجنائية قسم مكافحة الجرائم الإلكترونية بشرطة أبوظبي من ضبطها تنفيذاً لأمر النيابة العامة، وبعرضها على النيابة المختصة، وبعد التحقيق معها أمرت بحبسها احتياطياً على ذمة القضية تمهيداً لإحالتها إلى المحكمة الجزائية.